كيف تختار طعامك الصحي في أي مطعم
كيف تختار طعامك الصحي في أي مطعم

قد يكون تناول الطعام في المطاعم مفسداً لخطتك في الحفاظ على وزنك، ببساطة لأن المطاعم لا تقدم "نشرة" بالدهون والسعرات الحرارية التي يتضمنها كل طبق، كما تجد في المنتجات المرصوفة على رفوف السوبرماركت.

وتعد السعرات الحرارية "المخفية" التي لا تعرفها هي مصدر الخطر على وزنك. فهناك العديد من المكونات تستخدمها المطاعم لتحسين النكهة أو اللون أو ملمس الطعام، مثل التوابل والصلصات والتتبيلات وطبقات الجبن، إلى جانب مواد أخرى تستخدم لطهي الطعام مثل الزيت والزبدة، وجميعها تحتوي على مستويات مختلفة من السعرات الحرارية.

مع ذلك، لديك الفرصة لكي تبتعد عن تلك السعرات الزائدة التي ستضر بجهودك للحفاظ على وزنك المثالي، إذا اتبعت هذه النصائح البسيطة في أي مطعم تزوره.

طبق خضار

المقبلات
أغلب الناس يرغبون بتناول المقبلات قبل الطبق الرئيسي. إذا كنت منهم، فاختر الأطباق التي تحتوي على الفاكهة والخضار بشكل أساسي، وحتى الأسماك هي مقبلات صحية.
وتجنب صحون المقبلات المقلية أو المغطاة بالكريمات.
وما زال بإمكانك تجنب المقبلات كلياً، وبالتالي توفير المزيد من السعرات الحرارية غير الضرورية.

الحساء
قد يكون الحساء المعتمد على المرق أو الطماطم واحداً من أفضل الخيارات. أما حساء الكريمة ومسحوق الحليب وغيره فقد يحتوي على الكثير من صفار البيض والكريمة الثقيلة التي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية المخفية.

الخبز
يحتوي المافن والتوست والثوم والكرواسان على الدهون والسعرات الحرارية أكثر بكثير من الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة، أو أعواد الخبز والمقرمشات.
ستكون فكرة جيدة أن تتحكم بقرارك ولا تطلب من المساعد إحضار سلة خبز إلى طاولتك.

السلطات
سلطة الخس أو السبانخ، أو الخضار بشكل عام، هي أفضل خياراتك، خاصة مع تجنب الإضافات غير اللازمة والتي تحتوي على سعرات حرارية عالية مثل الجبن والخبز المحمص.
لعلك تعرف أن سلطة الشيف، والتاكو، تحتوي على الكثير من الدهون والسعرات الحرارية بسبب اللحوم والجبن المضاف إليها

سلطة فواكه

الطبق الرئيسي
لعل الأطباق الحافلة بالدهون مغرية للكثيرين لكن الطبق الأفضل لك هو الذي يتألف من خضار مطبوخة على البخار، والأرز، والفواكه الطازجة، والبطاطس المخبوزة أو المسلوقة..
أما الأطباق التي تحمل أسماء رنانة، مثل المعكرونة باللحم والضلع الرئيسي ولحم العجل والروبيان المحشو والدجاج المقلي وما يشبهها، فهي أطباق سترتب على كاهل جسمك الكثير من السعرات الحرارية الإضافية.
بشكل عام، ابحث في قائمة الطعام عن عبارات مثل: مخبوز، مشوي بدون زبدة أو زيوت مضافة، مسلوق، محمص أو مطهو على البخار.. فهذه العبارات تدل على سعرات حرارية أقل.

الحلوى
لسبب ما صارت الحلوة خاتمة لكل وجبة! عليك الآن أن تقاوم هذه العادة وتتخلى عن تناول الحلوى بعد الطعام.
مع ذلك، إن كنت تفضل تناول الحلوى، فتذكر أن تشبع من وجبتك الرئيسية أولاً، ومن ثم لا تتردد في مشاركة حصتك الصغيرة من الحلوى مع الآخرين.
وتذكر أن هناك بعض الحلوى الصحية مثل الفاكهة الطازجة والعصائر الطبيعية مثلاً.

أطباق أصغر.. وجبة أقل
أخيراً، هناك رغبة شائعة في طلب طبق ’كبير‘ من الطعام عندما نكون في المطعم، ورغبة شائعة بأن ننهي كل ما في الطبق!
رغبتان لا معنى لهما، وتضران بك كثيراً. لذلك احرصي على اختيار حاجتك الحقيقية من الطعام، ولا تترددي بترك الطبق عندما تشعرين بالكفاية، حتى لو بقي به الكثير من الطعام.

إذا، يمكنك أن تتناولي طعامك خارج المنزل دون الحصول على الكثير من السعرات الحرارية الفائضة، لكن عليك أن تتحكمي بخياراتك في المطعم، أي مطعم، حتى تحققين ذلك.