ما هي فوائد البابونج
ما هي فوائد البابونج

استخدم البابونج كعلاج عشبي منذ زمن أبقراط، في عام 500 قبل الميلاد، وكان يعتبر البابونج دواء سحرياً وعلاجاً لجميع الأمراض. وفي العصر الحالي صار من أهم النباتات المستخدمة في العديد من الأدوية ومستحضرات التجميل، فهو يعالج الكثير من المشاكل الصحية ويساعد على تعزيز المناعة، ويعالج الأرق واضطرابات النوم.

مغلي البابونج للبشرة
يساعد مغلي البابونج على تهدئة البشرة المتهيجة، ويخلصك من الإفرازات الدهنية والرؤوس السوداء ويخفف من آثار حب الشباب، كما أنه مبيض طبيعي لبقع البشرة الداكنة، لذا يدخل البابونج في تركيب العديد من كريمات العناية بالبشرة لنتائجه الفعالة إضافة إلى رائحته الفواحة.


تطبيق البابونج على البشرة
- ضعي قليلاً من البابونج مع الماء في وعاء على نار هادئة، ودعيه يغلي مدة خمس دقائق كاملة، وبعدها ضعيه جانباً حتى يبرد وصفي المنقوع جيداً بمصفاة ناعمة للتخلص من زهور وأعواد البابونج.
- اغسلي وجهك صباحاً ومساء بمنقوع البابونج المصفى لتبييض طبيعي للبشرة بدون أي مواد كيماوية.

يمكنك أيضاً خلط ملعقة من المنقوع مع ملعقتان من الزبادي لعمل قناع منظف للوجه، مدي القناع على وجهك بالكامل مدة خمسة عشر دقيقة وبعدها اغسلي وجهك بماء البابونج الصافي.

يمكنك الاحتفاظ بماء البابونج المصفى في البراد مدة أسبوع دون أن يفقد قيمته.

فوائد استنشاق البابونج
يستعمل البابونج كبخار للاستنشاق في الكثير من حالات التهاب المسالك الهوائية مثل الأنف والحنجرة، كما أنه يساعد في تخفيف أعراض الانفلونزا واحتقان الجيوب الأنفية.

طريقة استنشاق بخار البابونج
ضعي حوالي ثلاثة أكواب من الماء على النار مع ملعقتين كبيرتين من البابونج واغليه لمدة خمس دقائق، احضري وعاء كبير عازلاً للحرارة وافرغي فيه البابونج المغلي والمصفى، ثم غطي رأسك بقطعة من القماش لحصر البخار والحرارة بشكل جيد ووجهك إلى الوعاء مع الانتباه إلى إغلاق العينين وأخذ نفس خارج الوعاء كل دقيقة لمدة ربع ساعة متواصلة على الأقل للاستفادة الكاملة من زيوت البابونج.
وتذكري أن لا يكون البخار كثيفاً جداً لأن حراراته العالية قد تتسبب بحروق لوجهك.

للبابونج فوائد كثيرة أخرى، منها فوائده للجهاز الهضمي، وكمضاد للقلق. وسنقدم لك في مقالات لاحقة المزيد من المعلومات عن هذه النبتة السحرية.


جميع المعلومات الطبية الواردة في هذا الموقع لا تغني، ولا تعد بديلاً لاستشارة الطبيب المختص والالتزام بتعليماته. فالطبيب المختص هو وحده القادر على تشخيص أي مرض أو اضطراب أو مشكلة صحية، واتخاذ القرار الصحيح بخصوص كيفية معالجتها والتعامل معها.




Content star

الأكثر قراءة في طبخات وأعشاب